طعن بالقرآن بسند سني حسن ( إنما أنزل الله متشابه القرآن ليضل به )!! | الكافي

طعن بالقرآن بسند سني حسن ( إنما أنزل الله متشابه القرآن ليضل به )!!

حفيد القدس

عضو معروف
14 يونيو 2010
87
0
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ضعفاء العقيلي 3/374 : ( حدثنا إبراهيم بن يوسف قال حدثنا عبد الرحمن بن عبد الله بن عبد الحكم قال حدثنا الخصيب بن ناصح قال حدثنا خالد بن خداش قال شهدت حماد بن زيد في آخر يوم مات فيه فقال أحدثكم بحديث لم أحدث به قط وقال ما أحدثكم به إلا أكره أن ألقى الله ولم أحدث به سمعت أيوب يحدث عن عكرمة قال إنما أنزل الله متشابه القرآن ليضل به )

قلت - حفيد القدس - : السند حسن لعكرمة


رجال السند

(( إبراهيم بن يوسف ))

تذكرة الحفاظ للذهبي 2 : 692
الهسنجاني الحافظ الرحال أبو إسحاق إبراهيم بن يوسف الرازي .....................
قال أبو على النيسابوري : ثقة مأمون . وقال أبو الشيخ : مات سنة إحدى وثلاث مائة يقع لي عواليه بالإجازة .

(( عبد الرحمن بن عبد الله بن عبد الحكم ))

تهذيب التهذيب لابن حجر 6 : 189
عبد الرحمن بن عبد الله بن عبد الحكم بن أعين بن ليث المصري أبو القاسم ...........................
قال أبو حاتم صدوق وقال النسائي لا بأس به وقال ابن يونس كان فقيها والأغلب عليه الحديث والاخبار وكان ثقة . قال أبو الحسن ابن قديد توفي في المحرم سنة سبع وخمسين ومائتين وسنه نحو السبعين . قلت : وذكره ابن حبان في الثقات وقال القضاعي كان من أهل الحديث عالما بالتواريخ صنف تاريخ مصر وغيره .

(( الخصيب بن ناصح ))

تهذيب الكمال للمزي 8 : 256
الخصيب بن ناصح الحارثي البصري نزيل مصر ...................................
قال أبو زرعة : ما به بأس إن شاء الله .
وذكره أبو حاتم بن حبان في كتاب " الثقات " وقال : ربما أخطأ .

قال المحقق الدكتور بشار عواد معروف في الهامش ( ونقل مغلطاي عن ابن يونس ، أنه قال : " قدم مصر وحدث بها ، مات سنة ثمان ومئتين ، وقيل سنة سبع ، وقيل : إنه من أهل بلخ قدم إلى البصرة ، وقدم من البصرة إلى مصر " قال مغلطاي : " وخرج الحاكم حديثه في صحيحه ، وذكره ابن خلفون في جملة الثقات وقال : قال محمد بن وضاح : سألت أحمد بن سعد بن الحكم عن الخصيب بن ناصح روى عنه علي بن معبد ، قال : الخصيب ثقة " )

(( خالد بن خداش ))

تاريخ بغداد 8 : 303
قال الخطيب البغدادي : لم يورد زكريا في تضعيفه حجة سوى الحكاية عن يحيى بن معين أنه تفرد برواية أحاديث ، ومثل ذلك موجود في حديث مالك بن أنس ، والثوري وشعبة ، وغيرهم من الأئمة ، ومع هذا فان يحيى بن معين وجماعة غيره قد وصفوا خالدا بالصدق ، وغير واحد من الأئمة قد احتج بحديثه .

الطبقات الكبرى لابن سعد 7 : 347
خالد بن خداش بن عجلان ويكنى أبا الهيثم مولى آل المهلب بن أبي صفرة وكان ثقة روى عن حماد بن زيد وأبي عوانة وغيرهما وتوفي في سنة ثلاث أو أربع وعشرين ومائتين

الجرح والتعديل للرازي 3 : 327
خالد بن خداش الأزدي المهلبي أبو الهيثم روى عن مهدى بن ميمون وسكين بن عبد العزيز وحماد بن زيد ومالك بن انس وأبى عوانه : سمعت أبي يقول ذلك وروى عنه أبى وأبو زرعة ، حدثنا عبد الرحمن قال سمعت أبي يقول سليمان بن حرب عن خالد بن خداش فقال : هو صدوق لا بأس به كان يختلف معنا إلى حماد بن زيد - وأثنى عليه خيرا وقال : كان كثير الاختلاف إلى حماد ابن زيد أو كثير اللزوم . حدثنا عبد الرحمن قال سئل أبى عن خالد بن خداش فقال : صدوق .

(( حماد بن زيد ))

تقريب التهذيب لابن حجر 1 : 238
حماد بن زيد بن درهم الأزدي الجهضمي أبو إسماعيل البصري ثقة ثبت فقيه قيل إنه كان ضريرا ولعله طرأ عليه لأنه صح أنه كان يكتب من كبار الثامنة مات سنة تسع وسبعين وله إحدى وثمانون سنة .

الكاشف للذهبي 1 : 349
حماد بن زيد بن درهم الإمام أبو إسماعيل الأزدي الأزرق ، أحد الأعلام ، أضر ، و كان يحفظ حديثه كالماء ، عن أبي عمران الجوني ، وثابت ، وأبي جمرة ، وعنه مسدد ، وعلي ، قال ابن مهدي : ما رأيت أحدا لم يكتب أحفظ منه ، وما رأيت بالبصرة أفقه منه ، ولم أر أعلم بالسنة منه . مات 179 في رمضان عن إحدى وثمانين سنة . ع .

(( أيوب ))

تذكرة الحفاظ للذهبي 1 : 130
أيوب بن أبي تميمة كيسان الإمام أبو بكر السختياني البصري الحافظ أحد الاعلام ............................
وقال شعبة : كان أيوب سيد العلماء . وقال ابن عيينة : لم الق مثله وقال حماد بن زيد : هو أفضل من جالست وأشده اتباعا للسنة . وروى وهيب عن الجعد أبي عثمان انه سمع الحسن يقول : أيوب سيد شاب أهل البصرة . قال ابن عون : لما مات محمد بن سيرين قلنا : من ثم قلنا : أيوب . قال ابن سعد : كان أيوب ثقة ثبتا في الحديث جامعا كثير العلم حجة عدلا . وقال أبو حاتم ثقة لا يسأل عن مثله . وروى جرير الضبي عن أشعث قال : كان أيوب جهبذ العلماء . وقال هشام بن عروة : لم أر بالبصرة مثل أيوب .

(( عكرمة ))

تذكرة الحفاظ للذهبي 1 : 96
عكرمة الحبر العالم أبو عبد الله البربري ثم المدني الهاشمي مولى ابن عباس روى عن ...........................................................
قال عكرمة طلبت العلم أربعين سنة وكان ابن عباس يضع الكبل في رجلي على تعليم القرآن والسنن . قال عمرو بن دينار سمعت أبا الشعثاء يقول : هذا عكرمة مولى ابن عباس ، هذا اعلم الناس .
وروى مغيرة عن سعيد بن جبير وقيل له : تعلم أحدا اعلم منك ؟ قال : نعم عكرمة .
وعن الشعبي قال : ما بقى أحد اعلم بكتاب الله من عكرمة قال أيوب قال عكرمة : اني لأخرج إلى السوق فأسمع الرجل يتكلم بالكلمة فيفتح لي خمسون بابا من العلم .
قلت لا ريب ان هذا الامام من بحور العلم وقد تكلم فيه بأنه على رأى الخوارج ومن ثم أعرض عنه مالك الامام ومسلم .
قال قرة ابن خالد : كان الحسن إذا قدم عكرمة البصرة أمسك عن التفسير والفتيا ما دام عكرمة بالبصرة ، وقال طاوس لو أن مولى ابن عباس اتقى الله وكف عن بعض حديثه لشدت إليه المطايا ، مات سنة سبع ومائة بالمدينة رحمه الله .


والعجب كل العجب من ابن حجر حيث قال ( ثقة ثبت عالم بالتفسير لم يثبت تكذيبه عن ابن عمر ولا يثبت عنه بدعة )


ما حكم هذا الطاعن في القرآن وفي الذات الإلهية ؟



ميزان الاعتدال - الذهبي - ج 3 - ص 94
ويروى عن ابن المسيب أنه كذب عكرمة و الخصيب بن ناصح ، حدثنا خالد بن خداش ، شهدت حماد بن زيد في آخر يوم مات فيه ، فقال : أحدثكم بحديث لم أحدث به قط ، لأني أكره أن ألقى الله ، ولم أحدث به . سمعت أيوب يحدث عن عكرمة ، قال : إنما أنزل الله متشابه القرآن ليضل به . قلت : ما أسوأها عبارة ، بل أخبثها ، بل أنزله ليهدى به وليضل به الفاسقين .

سير أعلام النبلاء - الذهبي - ج 5 - ص 32 - 33
قال الخصيب بن ناصح : حدثنا خالد بن خداش قال : شهدت حماد بن ‹ صفحة 33 › زيد في آخر يوم مات فيه ، فقال : أحدثكم بحديث لم أحدث به قط ، إني أكره أن ألقى الله ولم أحدث به ، سمعت أيوب يحدث عن عكرمة قال : إنما أنزل الله متشابه القرآن ليضل به . قلت : هذه عبارة رديئة ، بل إنما أنزله الله تعالى ليهدي به المؤمنين ، وما يضل به إلا الفاسقين ، كما أخبرنا عز وجل في سورة البقرة.