هجرة أبي بكر قبل الرسول ص وليس معه ، من صحيح البخاري وغيره ( وثيقة )

alialtai75

New Member
24 أغسطس 2011
16
0
0

بسم الله الرحمن الرحيم​


بعد إدعاءات القوم إن أبا بكر من هاجر مع الرسول ص وآية ثاني إثنين نزلت بحق أبي بكر وهي من فضائله الكبرى لديهم - وبالرغم من أنه لم يثبت لدينا إنه من هاجر مع الرسول ص أو نفي ذلك فالمسألة مترددة بين النفي والإثبات - فهناك أدلة من كتب القوم بأن أبا بكر قد هاجر قبل الرسول ص وهنا من صحيح البخاري

صحيح البخاري/ باب إمامة العبد والمولى


حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيمُ بْنُ الْمُنْذِرِ قَالَ حَدَّثَنَا أَنَسُ بْنُ عِيَاضٍ عَنْ عُبَيْدِ اللَّهِ عَنْ نَافِعٍ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عُمَرَ قَالَ​


لَمَّا قَدِمَ الْمُهَاجِرُونَ الْأَوَّلُونَ الْعُصْبَةَ مَوْضِعٌ بِقُبَاءٍقَبْلَ مَقْدَمِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَؤُمُّهُمْسَالِمٌ مَوْلَى أَبِي حُذَيْفَةَ وَكَانَ أَكْثَرَهُمْ قُرْآنًا

صحيح البخاري/ باب إستقضاء الموالي واستعمالهم

حَدَّثَنَا عُثْمَانُ بْنُ صَالِحٍ حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ وَهْبٍ أَخْبَرَنِي ابْنُ جُرَيْجٍ أَنَّ نَافِعًا أَخْبَرَهُ أَنَّ ابْنَ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا أَخْبَرَهُ قَالَ​


كَانَ سَالِمٌ مَوْلَى أَبِي حُذَيْفَةَ يَؤُمُّ الْمُهَاجِرِينَ الْأَوَّلِينَ وَأَصْحَابَ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي مَسْجِدِ قُبَاءٍ فِيهِمْ أَبُو بَكْرٍ وَعُمَرُ وَأَبُو سَلَمَةَ وَزَيْدٌ وَعَامِرُ بْنُ رَبِيعَةَ​



وقد ذكرها أيضاً الحميدي قي كتابه الجمع بين الصحيحين وقد جمع الروايتين سوية لعلمه بأنهما تشكلان رواية واحدة بحيث صارت أدل على المعنى​


عن عبيد الله عن نافع عن ابن عمر قال لما قدم المهاجرون الأولون العصبة - موضعاً بقباء - قبل مقدم النبي {صلى الله عليه وسلم} كان يؤمهم سالمٌ مولى أبي حذيفة وكان أكثرهم قرآناً وأخرجه أيضاً من حديث عبد الملك بن عبد العزيز بن جريج عن نافع عن ابن عمر قال​


كان سالمٌ مولى أبي حذيفة يؤم المهاجرين الأولين وأصحاب رسول الله {صلى الله عليه وسلم} في مسجد قباء فيهم أبو بكر وعمر وأبو سلمة وزيدٌ وعامر بن ربيعة​



وهنا الوثيقة المصورة من كتاب صحيح البخاري